تركيا تختطف حبيب الاسيود زعيم حركة النضال العربي

تؤكد حركة النضال العربي لتحرير الأحواز متابعتها الجادة لقضية اعتقال عضو الحركة الأخ حبيب الأسيود (أبو أحمد) المعتقل حالياً في تركيا، وأنها لن تدخر جهداً إلا وبذلته ولا زالت تواصل جهودها وعن كثب، وذلك للأفراج عنه.

وتفيد الحركة بأنها سوف تكشف لاحقاً عن ملابسات قضية "أستدراج" الأخ أبو أحمد إلى تركيا واعتقاله هناك وبتواطؤ بعض المحسوبين على الأحوازيين مع أجهزة إستخباراتية معادية لقضيتنا العربية الأحوازية العادلة وكذلك لأمتنا العربية.



عدد القراءات‌‌ 251

AM:01:33:21/10/2020