استطلاع رأي: 89% من الإيرانيين يؤيدون فرض الحجر الصحي على المدن

أظهر استطلاع أجراه مرکز "إسبا" الطلابي لاستطلاع الرأي أن 89.4% من الإيرانيين يؤيدون فرض الحجر الصحي على المدن التي ينتشر فيها فيروس کورونا بشكل أكبر.

جاء في الاستطلاع، الذي نشر المركز نتائجه الأحد 15 مارس (آذار) 2020، أن 89.4% من الإيرانيين يؤيدون تقييد دخول المدن والخروج منها، وتعطيل المدينة وعدم مغادرة الناس بيوتهم إلا من أجل الأعمال الأساسية.

يأتي هذا في حين يعارض مسؤولو النظام الإيراني فرض أي حجر صحي، حتى على مستوى المناطق. 

ويقف الرئيس الإيراني حسن روحاني ورئيس مجلس الأمن القومي الإيراني على رأس المعارضين لفرض الحجر الصحي.

وأمس الأحد، نفى روحاني فرض أي حجر صحي على أي منطقة بإيران، قائلًا: "ما يشاع حول فرض الحجر الصحي بطهران أو في بعض المدن على بعض المتاجر والوظائف لا صحة له على الإطلاق"، مؤكدًا: "ليس لدينا شيء يسمى الحجر الصحي".

وشدد على أنه "لن يُفرض الحجر الصحي لا اليوم ولا في عطلة عيد النيروز التي ستبدأ في 21 مارس (آذار) الجاري، ولا بعد العطلة".

في جزء آخر من الاستطلاع الذي نشره مرکز "إسبا" الطلابي لاستطلاع الرأي، تم قياس مدى قلق الشعب الإيراني من الإصابة بفيروس کورونا.

وفقًا للاستطلاع، فإن 75.2% من الإيرانيين "قلقون جدًا" من إصابتهم أو إصابة أفراد أُسرهم بفيروس كورونا، و5.1% "قلقون إلى حد ما". 

وفي المقابل، فإن 19.6% من المواطنين لديهم "مخاوف قليلة" أو "قليلة جدًا" من الإصابة بفيروس کورونا.

يُذكر أن أحدث الإحصاءات الرسمية حول تفشي فيروس كورونا في إيران، أفادت بأن إجمالي أعداد المصابين بالفيروس وصل إلى 13938 حالة، في حين وصل إجمالي الوفيات، حتى الآن، إلى 724 شخصًا.




عدد القراءات‌‌ 108

PM:11:34:16/03/2020