تفاصيل العملية السرية لاستهداف زعيم «داعش» ترمب وافق على المهمة قبل أسبوع... ومروحيات أميركية أنزلت مقاتلين على الأرض

كشفت مجلة «نيوزويك»، نقلا عن مسؤول عسكري أميركي، أن أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، قتل في غارة شنها الجيش الأميركي مساء السبت في سوريا.

وأضافت المجلة أن ترمب وافق على تنفيذ المهمة قبل حوالي أسبوع من حدوثها، وذلك بعد تقارير كشفت مساء السبت عن تحليق مروحيات عسكرية أميركية فوق محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال مسؤول كبير في البنتاغون مطّلع على العملية إن البغدادي كان هدفًا لعملية سرية للغاية في آخر معقل للمتطرفين في سوريا.

وقال المسؤول الكبير في البنتاغون للمجلة إن قتالا قصيرا إندلع عند دخول القوات الأميركية للمجمع الذي يوجد به البغدادي مشيرا إلى أن البغدادي قتل نفسه بتفجير سترة ناسفة. وكان أفراد من أسرته حاضرين. ووفقًا لمصادر البنتاغون، لم يصب أي طفل في الغارة، لكن قُتلت زوجتان للبغدادي بعد أن فجرتا نفسيهما بسترات ناسفة كانتا ترتديانها.

وقال مسؤول بالجيش الأميركي أطلع على نتائج العملية لمجلة «نيوزويك» إن البغدادي قتل في الغارة. وأبلغ البنتاغون البيت الأبيض بأنهم «يثقون بشدة» في أن الهدف عالي القيمة الذي قُتل هو البغدادي. لكن السلطات ما زالت تتحقق من ذلك. كما قال مسؤول أميركي لشبكة «سي إن إن» الإخبارية إن السلطات مازالت تنتظر نتيجة فحص الحمض النووي للتأكد من مقتل البغدادي.

ونفذ فريق دلتا من قيادة العمليات الخاصة المشتركة عملية على مستوى عال يوم السبت بعد تلقي معلومات استخباراتية. وكان الموقع يخضع للمراقبة منذ بعض الوقت.

من جهته، تحدث المرصد السوري لحقوق الإنسان عن استهداف مروحيات «لساعة ونصف الساعة» لمتطرفين قريبين من تنظيم «داعش» في إدلب، ما أسفر عن سقوط تسعة قتلى.

وأفاد المرصد في وقت لاحق بأن مروحيات أميركية أنزلت مقاتلين على الأرض اشتبكوا مع متطرفين بعد منتصف ليل السبت في إطار استهداف قيادات داعش.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد غرد في وقت سابق من يوم السبت عبر صفحته على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي قائلا: «حدث شيء كبير جدًا!»

وأعلن البيت الأبيض لاحقا أن الرئيس الأميركي سيلقي بيانا مهما في الساعة التاسعة من صباح اليوم الأحد (1300 بتوقيت جرينتش).

يشار إلى أن البغدادي مختبئ منذ خمس سنوات ومكان وجوده كان غير معلوم.

وأعلنت الولايات المتحدة منذ سنوات عن مكافأة قدرها 25 مليون دولار مقابل الحصول على معلومات تؤدي للوصول إلى البغدادي.

وفي أبريل (نيسان) الماضي، ظهر البغدادي في شريط فيديو، وهو الأول منذ نشر لقطات له في عام 2014 بعد أيام قليلة من إعلان «الخلافة» المزعومة للتنظيم في العراق وسوريا.

وخلال السنوات الماضية، كانت هناك ادعاءات متعددة بمقتل البغدادي والتي كان يثبت عدم صحتها فيما بعد.



عدد القراءات‌‌ 266

PM:02:02:27/10/2019